المفوضة السامية لحقوق الانسان تطالب الحكومة التونسية بالإفراج عن المخرج الفهري

استماع /

أعربت المفوضية السامية لحقوق الإنسان عن قلقها إزاء استمرار اعتقال المخرج التونسي سامي الفهري، رغم قرارات متكررة من قبل محكمة النقض التونسية، أعلى محكمة في البلاد، بأن احتجازه غير قانوني.

ووفقا للأنباء فقد أصدرت السلطات التونسية منذ نحو سبعة أشهر،  مذكرة توقيف بحق المخرج التونسي، مدير تلفزيون "التونسية" الخاص والذي اشتهر ببث برنامج "اللوجيك السياسي"، وهو برنامج ساخر ينتقد رموز حركة النهضة الإسلامية التي تقود الائتلاف الحاكم في البلاد.

وفي هذا الشأن، قالت سيسيل بويي من مكتب المفوضية في جنيف:

"في الآونة الأخيرة، ألغت محكمة النقض يوم الخامس من نيسان/ أبريل بشكل لا لبس فيه قرار دائرة الاتهام في الثالث من كانون الثاني/ يناير بإبقاء السيد الفهري في الحجز. وحتى الآن، لا يزال في السجن."

وحث مكتب المفوضة السامية لحقوق الإنسان السلطات التونسية، تماشيا مع مبدأ الفصل بين السلطات، على ضمان احترام قرار محكمة النقض وتنفيذه، حيث إن هناك قرارات لمحكمة الاستئناف تتماشى مع دعم الإفراج الفوري عن السيد الفهري.

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

تواصل

 

أغسطس 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« يوليو    
 12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31