كوبلر يدعو إلى تعزيز جهود إزالة الألغام الأرضية في العراق

استماع /

بمناسبة اليوم الدولي للتوعية بالألغام دعت الأمم المتحدة إلى بذل مزيد من الجهد للقضاء على خطر الألغام الأرضية في العراق الذي يعد أحد أكثر دول العالم تلوثا بها وبالذخائر غير المنفجرة.

وقال مارتن كوبلر الممثل الخاص للأمين العام في العراق إن الألغام الأرضية والذخائر غير المنفجرة تؤثر بشكل مريع على المواطنين وتقيد وصولهم إلى الخدمات الأساسية، كما تتسبب في بعض الأحيان في قتل المدنيين أو تشويههم.

وشدد كوبلر على ضرورة تعزيز جميع الجهود الرامية إلى مداواة جراح الحروب الماضية وتأثيرها على العراقيين.

وتشير التقديرات إلى أن أكثر من ألف وسبعمائة كيلومتر مربع من الأراضي العراقية ملوث بالألغام الأرضية والذخائر غبر المنفجرة مما يؤثر على مليون وستمائة ألف شخص في نحو أربعة آلاف مجتمع محلي في شتى أنحاء العراق.

وصرح مارزيو بابيل ممثل منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) في العراق إن تضرر حياة الأطفال بشكل دائم بسبب الألغام الأرضية أمر مأساوي وغير مقبول، ولكن تضافر الجهود يمكن أن يقضي على جميع تلك الذخائر.

ودعا كل الأطراف الفاعلة من حكومة ومجتمع دولي وقطاع خاص إلى تنسيق العمل للقضاء على هذا التهديد المستمر لحياة الأطفال وأسرهم في العراق.

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

تواصل

 

يوليو 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« يونيو    
 12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031