بان كي مون يدعو الشباب إلى اسماع أصواتهم لتطغى على دعاة الانقسام والكراهية

استماع /

في كلمته التي وجهها إلى الشباب في ملتقى الشباب الذي انعقد في فيينا اليوم الثلاثاء، قال الأمين العام إن العالم يعتمد على الشباب للتحدث بلغة التسامح والاحترام. 

وقال السيد بان إنه بحاجة إلى أصوات الشباب لتطغى على دعاة الانقسام والكراهية، مشيرا إلى أن العالم سوف تعتمد على شجاعتهم لتقود إلى درب الوئام والتنمية المستدامة.

وأكد بان على أن العمل مع الشباب يمثل أولوية قصوى لمنظومة الأمم المتحدة وجزءا من جدول أعماله لولايته الثانية وأضاف:

"نريد أن نتعلم منكم وأن تكونوا مصدر الهامنا. ونحن نريد أن نعمل معكم لتعزيز حياتكم، ورفاه المجتمعات المحلية الخاصة بكم، وحالة العالم. معا يمكننا أن نساعد في بناء مستقبل أكثر ازدهارا، وعدلا وسلاما. ولكننا بحاجة لكم. لذلك أنا هنا اليوم لأطلب منكم المساعدة لتبينوا لنا الطريق. العالم يمر بفترة انتقالية اقتصادية وديموغرافية وسياسية وبيئية. إن التحديات عميقة، وكذلك الفرص، ونحن قادرون على تحويل ظهورنا للتطرف والانقسام، فالصراع هو أحد أكبر العقبات التي تعترض التنمية."

كما أكد الامين العام على العمل من اجل القضاء على الفقر المدقع والجوع وتحسين رفاه الناس، وأشار إلى الحاجة إلى مساهمة الشباب وطاقاتهم ومثالياتهم، مشيرا إلى امكانية تحقيق هذه الأهداف إذا عملوا جميعا في وئام.

وقد عقد ملتقى للشباب في فيينا على هامش انعقاد المنتدى العالمي الخامس لتحالف الأمم المتحدة للحضارات والذي تبدأ أعماله في السابع والعشرين من الشهر الجاري.

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

تواصل

 

يوليو 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« يونيو    
 12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031