حملة في أوروبا لتسليط الضوء على الكوارث الصامتة في العالم

استماع /

حذر الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر من أن الغالبية العظمى من الكوارث وحالات الطوارئ الإنسانية العالمية في خطر بسبب التقليل من الابلاغ عنها وعدم دعمها أو بسبب نسيانها.

وتعبيرا عن القلق المتزايد بشأن العديد من "الكوارث الصامتة" في العالم أطلق الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر وقسم اللجنة الأوروبية للمساعدات الإنسانية والحماية المدنية، حملة تهدف إلى زيادة الوعي حول ذلك النوع من حالات الطوارئ.

وفي هذا الشأن، قال الأمين العام للاتحاد الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر ، بيكلي جيليتا، إن الصليب والهلال الأحمر الدوليين يستجيب لنحو واحد وتسعين بالمائة من الكوارث التي تعد صغيرة أو متوسطة الحجم، ومعظم هذه الكوارث لم تحصل على أية تغطية في وسائل الاعلام، حيث يقدم الاتحاد الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر المساعدة لملايين الأشخاص المتضررين من الكوارث لا يعرف عنها معظم دول العالم.

وكجزء من الحملة التي تستمر أربعة أسابيع، سوف يتم توجيه انتباه الجمهور في اثني عشر بلدا أوروبيا إلى الكوارث الصامتة في مختلف أنحاء العالم. كما سيتم تسليط الضوء على الكوارث مثل الجوع في أفريقيا الجنوبية، والزلزال المدمر في طاجيكستان، وتفشي الأمراض في أوغندا وذلك عن طريق عرض فيلم مدته خمسين ثانية في دور السينما الأوروبية وعلى شاشات التلفزيون وكذلك على مواقع الإنترنت، ووسائل الاعلام الاجتماعية.

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

 

ديسمبر 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« نوفمبر    
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031