اتفاق بين السعودية والأونروا لمواصلة مشروع إسكاني لصالح الأسر التي دمرت منازلها على يد الجيش الإسرائيلي

استماع /

اتفقت السعودية مع وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، أونروا، على بدء المرحلة الثالثة من مشروع إسكاني تستفيد منه مئات الأسر الفلسطينية التي  دمرت منازلها على يد قوات الجيش الإسرائيلي. التفاصيل مع مراسلتنا في غزة علا ياسين.

وقعت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، أونروا، مذكرة تفاهم مع صندوق التنمية السعودي، بمبلغ أربعة وثلاثين مليون دولار لتنفيذ المرحلة الثالثة من مشروع إسكاني كبير تنفذه المملكة العربية السعودية في قطاع غزة فيما تعهد السعوديون بتقديم مبلغ آخر بقيمة أربعة وخمسين مليون دولار من خلال برنامج مجلس التعاون الخليجي لإعادة إعمار القطاع.

جاء ذلك خلال افتتاح المرحلة الأولى المنجزة من المشروع الإسكاني والتي تحتوي على سبعمائة واثنتين وخمسين وحدة سكنية للعائلات اللاجئة التي دمرت منازلها قبل عشر سنوات على يد الجيش الإسرائيلي، بحضور وفد من صندوق التنمية السعودي برئاسة المهندس يوسف البسام، نائب الرئيس والعضو المنتدب للصندوق، والمفوض العام للأونروا فيليبو غراندي، ومدير العمليات روبرت تيرنر ولفيف من الشخصيات الاعتبارية واللاجئين المستفيدين من المشروع.

وأعرب غراندي عن شكره العميق للتعاون المستمر والمثمر بين المملكة العربية السعودية والأونروا باعتبارها أكبر مانح عربي للاجئين الفلسطينيين، والذي تجسد في مشاريع متعددة في مختلف مناطق عمليات الأونروا، وقال:

"لقد انتظرنا هذه المناسبة لثماني سنوات. ثماني سنوات هي الفترة الزمنية منذ تم الاتفاق على مشروع رفح الإسكاني بين الأونروا والصندوق السعودي. وقد تضمنت تلك الفترة خمس سنوات توقف خلالها البناء بسبب الحصار الإسرائيلي، ولكنه يعود إلى الحياة الآن. وبعد مشروع نهر البارد في لبنان يعد هذا هو أكبر مشروع إسكاني تقوم به الأونروا على الإطلاق".

من جانبه قال المهندس يوسف البسام، إن هذا المشروع الذي مولته المملكة العربية السعودية بالكامل بمبلغ مائة وسبعة ملايين دولار أمريكي يعتبر مشروعا فريدا من نوعه من حيث حجمه وطريقة إنشائه، مشددا على أن صندوق التنمية السعودي يثق بالأونروا وبقدراتها على تقديم خدمات كبيرة ونوعية للاجئين الفلسطينيين ومن هنا كان التعاون الدائم بين الجانبين.

وأعلن خلال الحفل عن دعم سعودي جديد وقال:

"يسرني أن أعلن هذا اليوم في هذا الحفل الكريم، عن تقديم المملكة تبرعا جديدا بمبلغ أربعة وثلاثين مليون دولار لتنفيذ المرحلة الثالثة من المشروع السعودي في رفح إلى جانب إعادة إعمار وترميم ما لا يقل عن سبعة آلاف وحدة سكنية في مناطق متفرقة من قطاع غزة، كما يسرني أن أعلن عن تبرع المملكة من خلال برنامج دول مجلس التعاون لإعادة إعمار غزة مبلغ أربعة وخمسين مليون دولار لإعادة إعمار أكثر من ألف ومائة مسكن وإنشاء ست مدارس".

وتخللت الحفل فقرات فنية، قدم من خلالها طلبة وطالبات مدرسة الرياض الابتدائية عروضا فولكلورية سعودية، والدبكة الفلسطينية، فيما أعرب المستفيدون الذين حضروا الحفل لتسلم مساكنهم عن بهجتهم وسرورهم الكبير مطالبين المملكة السعودية بمواصلة تقديم الدعم للمشروع.

المواطن يوسف الخواجة  يقول:

"طبعا سعيد فبعد أحد عشر عاما من المعاناة والإيجار والهجرة، أخيرا سكنا، وان شاء الله المستقبل يكون أفضل، التعليم والصحة متوفر بالحي، والمسجد موجود، ونتمنى من الإخوة السعوديين ألا يرفعوا أيديهم عن المشروع، هذا أملنا".

الطالبة روان فرحات والتي قادت فرقة  الفولكلور السعودي أعربت عن سعادة بالغة للدعم السعودي السخي. وقالت:

"نحن نحيي الوفد السعودي الزائر  لغزة ونقول له أهلا وسهلا، ونشكره على المدرسة الرائعة التي استفدنا منها وساعدتنا على الحصول على فرصة التعليم".

من جانبه قال الناطق باسم  الأونروا عدنان أبو حسنة إن مجموع ما قدمته الأونروا عن طريق الصندوق السعودي للتنمية بلغ مائتين وأربعة ملايين دولار وشملت إعمار مخيم نهر البارد في لبنان ودعم قطاعي التعليم والصحة في غزة وإنشاء وتجهيز وتوسعة أكثر من أربعين مدرسة وتسعة مراكز صحية ومشفى وتوسعة وترميم ألف وستمائة مسكن في مخيمات اللاجئين في الأراضي الفلسطينية.

وحول ما تشمله الاتفاقية الجديدة مع الصندوق ا لسعودي للتنمية قال أبو حسنة:

"المرحلة الثالثة من المشروع التي تم التوقيع عليها بين ممثل صندوق التنمية السعودي والمفوض العام للأونروا بمبلغ أربعة وثلاثين مليون دولار، هذه ستشمل إنشاء مائتين وعشرين وحدة سكنية وخمسين وحدة سكنية من البيوت الآيلة للسقوط للفئات الأشد فقرا، وترميم سبعة آلاف وحدة سكنية في مختلف مناطق القطاع".

المشاريع الكبرى التي تنفذها الأونروا بدعم عربي ودولي تساهم إلى حد كبير في تخفيف أزمة الإسكان الطاحنة، وحل مشكلة المنازل التي هدمها الاحتلال خلال سنوات طوال ولكن المشكلة الأكبر تبقى هي عدم قدرة المنظمات الدولية على حل هذه الإشكالية جذريا ما دام الحصار والاحتلال قائما.

علا ياسين / إذاعة الأمم المتحدة / قطاع غزة

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

تواصل

 

يوليو 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« يونيو    
 12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031