الوكالة الدولية للطاقة الذرية تدعم جهود خدمات تشخيص مرض السرطان وعلاجه بالدول النامية

استماع /

على الرغم من التقدم الهائل في مجال مكافحة مرض السرطان إلا أن الأمر يتطلب بذل مزيد من الجهود  على كافة الأصعدة ومنها توفير العلاج الإشعاعي وهنا تبرز أهمية دور الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

التفاصيل في التقرير التالي.

يحرم مئات الآلاف من المصابين بمرض السرطان في الدول النامية من فرص التشخيص الصحي أو العلاج بسبب عدم توفر المعدات الضرورية في بلدانهم.

ووصف يوكيا أمانو المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية هذا الوضع بالمأساة الإنسانية لأنه يؤدي إلى وفاة الكثيرين من حالات إصابة يمكن الشفاء منها.

وفي فعالية نظمتها الوكالة بمقرها في فيينا بمناسبة اليوم الدولي لمحاربة مرض السرطان قال أمانو:

"هناك نقص يقدر بخمسة آلاف آلة علاج إشعاعي في الدول منخفضة ومتوسطة الدخل، بما يعني حرمان مئات الآلاف من خدمات التشخيص والعلاج التي يمكن أن تنقذ حياتهم. إن برنامج العمل من أجل علاج السرطان، التابع للوكالة، يعمل بجد ليحاول توفير خدمات العلاج الإشعاعي في جميع الدول."

من خلال برنامج التعاون التقني تدعم الوكالة أكثر من مائة وثلاثين مشروعا لتشخيص السرطان وعلاجه والتعامل معه.

وقد قدمت الوكالة الدولية للطاقة الذرية مساعدات للدول النامية في مجال مواجهة السرطان قدرت بأكثر من مائتين وستين مليون دولار خلال الثلاثين عاما الماضية.

"يتم إنشاء مراكز علاج الأورام والإشعاع في دول مثل أفغانستان وإريتريا وموزمبيق فيما تعزز القدرات الوطنية في مجال العلاج الإشعاعي في بلدان منها ألبانيا وكينيا."

كما تعتزم الوكالة إنشاء مركز تدريب لعلاج السرطان في مجمع معاملها في سايبرسدورف قرب فيينا خلال السنوات القليلة المقبلة.

وسيقدم ذلك المركز تدريبا متخصصا للمهنيين العاملين في المجال الطبي من الدول الأعضاء من خلال استخدام تكنولوجيات التدريس المتطورة لدعم التدريب الحالي المقدم من معامل الوكالة للقياس الإشعاعي.

يتسم إحياء اليوم الدولي هذا العام بطابع مميز كما قال المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيا أمانو.

"إن لليوم الدولي لمحاربة السرطان معنى خاصا هذا العام بعد اعتماد الجمعية العامة للأمم المتحدة للإعلان السياسي حول الأمراض غير السارية، وتتطلع الوكالة الدولية للطاقة الذرية إلى المشاركة في خطة عمل الاستراتيجية الدولية لمنع الأمراض السارية والسيطرة عليها للعام الحالي والمقبل بقيادة منظمة الصحة العالمية."

ويتم إحياء اليوم الدولي هذا العام تحت شعار (معا نستطيع تحقيق ذلك)  للتأكيد على أهمية التعاون الدولي في الحرب ضد مرض السرطان الذي يؤدي إلى وفاة أكثر من عشرة ملايين شخص سنويا.

وتقع سبعون في المائة من تلك الوفيات في الدول النامية.

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

 

ديسمبر 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« نوفمبر    
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031