مؤتمر المانحين لمالي: تعهدات قيمتها 455 مليون دولار والأمم المتحدة تؤكد التزامها القوي بدعم مالي

استماع /

وصلت قيمة التعهدات التي قدمها المشاركون في مؤتمر المانحين الدوليين لمالي إلى نحو أربعمائة وخمسة وخمسين مليون دولار.

وقد مثل وكيل الأمين العام للشئون السياسية، جفري فلتمان، الأمم المتحدة في مؤتمر المانحين لمالي، والذي عقد في مقر الاتحاد الأفريقي في أديس أبابا.

ويهدف المؤتمر الى حشد التمويل اللازم المخصص للتدخل العسكري في مالي، وإعادة هيكلة وتنظيم الجيش المالي، والمساعدات الإنسانية.

وكان الاتحاد الأفريقي قد أعلن عن الحاجة إلى تسعمائة وستين مليون دولار، أربعمائة وستون مليونا منها لتمويل القوة الأفريقية لمدة عام، ونحو ثلاثمائة وخمسة وخمسين مليونا للجيش المالي، إضافة إلى تمويل حوالي ألفين وخمسمائة جندي إضافي قررت دول أفريقيا الغربية إضافتهم إلى القوة الأفريقية.

وقد أكد فلتمان في كلمته على الوضع الملح وعلى التزام الأمم المتحدة القوي بدعم مالي.

وتعد الحكومتان اليابانية والأمريكية من أكبر المانحين في المؤتمر. فقد أعلنت حكومة اليابان عن تقديم مائة وعشرين مليون دولار للمساعدة على إرساء الاستقرار في مالي والساحل، في حين تعهدت الولايات المتحدة بتقديم ستة وثمانين مليونا لدعم العملية العسكرية.

وقد شارك في مؤتمر المانحين الدوليين لمالي كل من دول الاتحاد الأفريقي، والأمم المتحدة، ودول أوروبية، والولايات المتحدة الأمريكية واليابان.

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

تواصل

 

أبريل 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« مارس    
 12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
27282930