مع ارتفاع أعداد اللاجئين السوريين، مفوضية اللاجئين تفتح مخيما جديدا في الأردن

استماع /

شهدت الأردن عددا قياسيا من اللاجئين السوريين يعبرون إلى داخل حدود الوطن حيث وصل أكثر من 30،000 إلى مخيم الزعتري منذ بداية العام. هذا بالمقارنة مع ستة عشر ألفا وأربعمائة نازح في ديسمبر كانون الأول، وثلاثة عشر ألفا في شهر نوفمبر، وعشرة آلاف في أكتوبر تشرين الأول.

وأوضحت ميليسا فليميغ المتحدثة باسم المفوضية في جنيف:

"في الأمس فقط وصل أكثر من 4400 لاجئ سوري إلى مخيم الزعتري. كما وصل ألفا لاجئ خلال الليل. العديد منهم يأتون من درعا وضواحيها، ومعظمهم أسر تعيلها نساء، وكبار السن. ويقول هؤلاء إن سبب نزوحهم هو العنف وفقدان الممتلكات، والافتقار إلى العلاج الطبي وإغلاق المرافق الطبية وأسباب أخرى مثل قلة توافر المواد الغذائية والوقود."

وتعمل المفوضية مع الحكومة الأردنية والشركاء لإنشاء مخيم رئيسي ثان بالقرب من مخيم الزعتري، والذي سيعرف باسم مخيم حلبات. وأعربت المفوضية عن الأمل في فتحه بحلول نهاية الشهر. ومن المقدر أن يستوعب المخيم الجديد حوالي خمسة آلاف شخص في البداية، مع خطة لزيادة قدرة استيعابه إلى 30،000 شخص.

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

تواصل

 

يوليو 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« يونيو    
 12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031