الإنتاج الزراعي السوري يتراجع بشكل خطير مع استمرار الصراع

استماع /

ذكرت بعثة خاصة من الأمم المتحدة أن الصراع في سوريا أثر بشكل كبير على القطاع الزراعي، حيث تراجع إنتاج المحاصيل إلى النصف تقريبا فيما لحق دمار هائل بنظم الري وغيرها من مرافق البنى التحتية.

وقد زارت البعثة الدولية عددا من المناطق المتضررة في دمشق ومحافظتي درعا وحمص في الفترة بين الثامن عشر والثاني والعشرين من الشهر الحالي بتنسيق مع الحكومة والمعارضة.

تألفت البعثة من مدراء الطوارئ في سبع وكالات إنمائية وإنسانية تابعة للأمم المتحدة برئاسة جون غينغ مدير العمليات في مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشئون الإنسانية.

وقالت دومينيك برجون مديرة شعبة الطوارئ وإعادة التأهيل في منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (فاو) إن البعثة هالها محنة الشعب السوري، وإن دمار البنية التحتية في كل القطاعات خطير.

وأضافت برجون أن المناقشات مع المنظمات غير الحكومية والمسئولين التقنيين من وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي تكشف عن أن الظروف الأمنية لها دور حاسم في تمكين المزارعين من المكوث في أراضيهم، وتوليد الدخل لتلبية أكثر الاحتياجات إلحاحا.

وذكرت مسئولة الفاو أن المزارعين في أمس الحاجة إلى الدعم الزراعي العاجل من البذور والأسمدة وإعادة تأهيل البنى التحتية للري.

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

تواصل

 

سبتمبر 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« أغسطس    
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
282930