تقرير دولي يظهر استمرار ممارسات تعذيب معتقلي الصراع في أفغانستان

أظهر تقرير صادر من بعثة الأمم المتحدة في أفغانستان (يوناما) أن  ممارسات تعذيب الأشخاص الذين يعتقلون لأسباب مرتبطة بالصراع مازالت مستمرة وتعد أحد أكبر مصادر القلق في الكثير من منشآت الاعتقال بأنحاء أفغانستان.

وذكر التقرير أن ذلك يحدث على الرغم من الجهود الكبيرة من قبل الحكومة والشركاء الدوليين للتصدي لإساءة معاملة أولئك المعتقلين.

وتقوم البعثة بتنفيذ برنامج مراقبة أماكن الاعتقال تنفيذا لولايتها لمساعدة الحكومة وجميع الأفغان على تعزيز احترام حقوق الإنسان وسيادة القانون بما في ذلك بقطاع السجون.

وبني التقرير على مقابلات أجريت مع ستمائة وخمسة وثلاثين معتقلا لدى السلطات لأسباب مرتبطة بالصراع، وزيارات لتسع وثمانين منشأة اعتقال في ثلاثين مقاطعة على مدى عام بدءا من أكتوبر تشرين الأول عام 2011.

ووجدت البعثة أن أكثر من نصف المعتقلين الذين قابلتهم قد تعرضوا لإساءة المعاملة والتعذيب وخاصة في أربع وثلاثين منشأة تابعة للشرطة الوطنية والمديرية الوطنية للأمن.

وذكر التقرير أن حوادث التعذيب في منشآت الشرطة الوطنية زادت مقارنة بالعام الذي سبق إجراء الدراسة من خمسة وثلاثين في المائة إلى ثلاثة وأربعين في المائة، ولكن المعدل انخفض بنسبة اثني عشر في المائة بين المعتقلين في منشآت المديرية الوطنية للأمن خلال نفس الفترة الزمنية.

وقال يان كوبيس الممثل الخاص للأمين العام في أفغانستان إن نتائج الدراسة تثير القلق البالغ، مشيرا إلى أن الحكومة جددت مرارا تأكيد التزامها بحقوق الإنسان والتعهدات الإنسانية وبنود القانون الأفغاني في هذا الشأن.

وذكر بيان صحفي صادر عن بعثة الأمم المتحدة في أفغانستان أن نتائج الدراسة تؤكد الحاجة العاجلة وبعيدة الأمد لإدخال إصلاحات في قطاعات القضاء والنيابة وتطبيق القانون.

وتقدم الدراسة أربعا وستين توصية للحكومة والشركاء الدوليين منها وضع آلية وطنية مستقلة لمنع التعذيب.

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

تواصل

 

أغسطس 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« يوليو    
 12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31