انقسام في مجلس الأمن الدولي حول إحالة الملف السوري إلى المحكمة الجنائية الدولية

استماع /

قال رئيس مجلس الأمن للشهر الحالي السفير الباكستاني مسعود خان إن المجلس قد شهد مناقشات موسعة في جلسته المغلقة حول القضايا الإنسانية وقضايا حقوق الإنسان في سوريا.

وأشار رئيس المجلس إلى أن الدول الأعضاء قد أعربوا عن القلق وسلطوا الضوء على ضرورة القيام بعمل إزاء الأزمة. وأضاف في لقائه بالصحفيين:

"تطرقنا إلى القضايا السياسية وساد شعور لدى الجميع بأن الديبلوماسية يجب أن تنجح، وأنه يجب أن يكون هناك انخراط من قبل المجلس، وأن يواصل مراقبة الوضع. ويمكنني الآن أن أقول لكم إن السيد الإبراهيمي من المرجح أن يأتي إلى المجلس، إذ سيأتي إلى هنا الأسبوع المقبل، ولكنه سيقدم إحاطة للمجلس بعد ظهر التاسع والعشرين من يناير".

وأوضح خان أن المبعوث الخاص المشترك الأخضر الإبراهيمي سيحيط المجلس حول اجتماعاته الأخيرة، التي شملت لقاءات مع زعماء من المنطقة. وأضاف:

"إن كل أعضاء مجلس الأمن يدعمون جهوده الديبلوماسية، ونأمل أن ينجح فيها. عندما يكون هنا لإحاطة المجلس، سنحصل منه على تقييمه الكامل عن الوضع على الأرض، ونتائج ديبلوماسيته النشطة".

وذكر رئيس المجلس أنه قد تمت مناقشة رسالة سويسرا إلى المجلس التي تطلب فيها إحالة الملف السوري إلى المحكمة الجنائية الدولية، مضيفا أنه لم يتم التوصل بعد إلى نتيجة حول هذه القضية، وإلى أن هناك انقساما في الآراء حولها.

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

تواصل

 

أغسطس 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« يوليو    
 12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31