بان يدعو إلى حد للعنف والتمييز ضد مثلي الجنس وثنائيي الجنس والمتحولين جنسيا

استماع /

"اسمحوا لي أن أقول هذا بصوت عال وواضح: يحق لمثلي الجنس وثنائيي الجنس والمتحولين جنسيا التمتع بالحقوق التي يتمتع بها أي شخص آخر."

هذا ما أكد عليه الأمين العام بان كي مون في حفل خاص حول مكافحة رهاب المثلية، الذي عقد اليوم في مقر الأمم المتحدة بنيويورك.

وبمشاركة الفنان ريكي مارتن والفنانة إيفون شاكا شاكا، والعديد من المسؤولين والسفراء، دعا السيد بان إلى وضع حد للعنف والتمييز القائم على أساس الهوية الجنسية والميول الجنسية، قائلا إنه أمر مثير للغضب أنه في عالمنا المعاصر، لا تزال العديد من الدول تجرم إنسانا لمجرد حبه لإنسان آخر من نفس الجنس. وأضاف:

"المادة الأولى من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان تنص على أن "جميع الناس يولدون أحرارا ومتساوين في الكرامة والحقوق". كل البشر - وليس بعضهم، وليس أكثرهم، ولكن كلهم. لا أحد يستطيع التقرير من يحق له التمتع بحقوق الإنسان ومن لا يحق له."

والحدث، الذي شارك في تنظيمه مكتب المفوضة السامية لحقوق الإنسان ومجموعة من البعثات الدائمة لدى المنظمة الدولية، فضلا عن منظمة هيومن رايتس وتش واللجنة الدولية لحقوق الإنسان المعنية بالمثليين والمثليات، يرتبط باليوم العالمي لحقوق الإنسان، الذي احتفلت به الأمم المتحدة في العاشر من كانون الأول/ديسمبر.

وكانت الجمعية العامة قد اعتمدت الإعلان العالمي لحقوق الإنسان في 10 ديسمبر عام 1948 – ومنذ ذلك الوقت أصبح هذا التاريخ مناسبة للاحتفال باليوم العالمي لحقوق الإنسان في جميع أنحاء العالم.

ويحدد الإعلان العالمي مجموعة واسعة من حقوق الإنسان والحريات الأساسية التي يحق لجميع الرجال والنساء، في كل مكان في العالم، التمتع بها، دون أي تمييز.

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

تواصل

 

أغسطس 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« يوليو    
 12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31