برودي: المواقف متحدة تجاه الوضع في الساحل

استماع /

وصف رومانو برودي المبعوث الخاص للأمين العام لمنطقة الساحل الأفريقية الوضع في المنطقة بأنه مأساوي، وقال إنه يعمل من أجل تنفيذ ولايته لخلق إجماع بين كل الدول والمنظمات الدولية المهتمة باتخاذ موقف تجاه ذلك الوضع.

وفي تصريحات صحفية بعد المداولات التي عقدها مجلس الأمن الدولي حول السلم في منطقة الساحل قال برودي:

"نحتاج تعاونا من جميع الذين يعملون على مسار قضايا الساحل إذا أردنا تحقيق بعض النجاح. وربما يكون الشعور المشترك بالخوف من الإرهاب هو السبب وراء هذا الاتحاد في المواقف، فلم أر طوال حياتي السياسية مثل هذا الشعور بإلحاح القضية والإرادة المشتركة التي نجدها الآن. وبالطبع من أجل حل مشاكل الساحل يتعين حل الوضع الملح في مالي وإجراء مفاوضات مع الشمال في أقرب وقت ممكن."

وتواجه مالي مشاكل أمنية وسياسية وإنسانية منذ بداية العام الجاري، حيث اندلع القتال بين القوات الحكومية ومتمردي الطوارق في شمال البلاد في يناير كانون الثاني واستولت جماعات متطرفة على الشمال مما أدى إلى تشريد ما يقارب من مائتي ألف شخص.

وذكر رومانو برودي أن التحضيرات العسكرية ستبدأ لتكتسب جهود تحقيق السلام مصداقية، وقال إن المسار الآخر المهم هو الاستعداد لإجراء انتخابات نزيهة وديموقراطية.

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

تواصل

 

أغسطس 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« يوليو    
 12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31