المدير العام للفاو :الأمن الغذائي والسلام مرتبطان في الساحل والصحراء

استماع /

أكد خوزيه غرازيانو دا سيلفا، المدير العام لمنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة، فاو، على أن النهوض بالأمن الغذائي في إقليم الساحل والصحراء من شأنه أن يساهم في سلام واستقرار هذه المنطقة.

وكان المدير العام لمنظمة الفاو قد عقد اجتماعا حول أوضاع الساحل والصحراء دعا إليه رومانو برودي، مبعوث الأمين العام للأمم المتّحدة الخاص لإقليم الساحل والصحراء.

وفي هذا الشأن، قال غرازيانو دا سيلفا إن الاستثمار في أمن الغذاء بإقليم الساحل والصحراء هو أيضاً استثمار في مستقبل أكثر سلاماً واستقراراً، مشيرا إلى الترابط بين الجوع والنزاع، وبين الأمن الغذائي والسلام في أفريقيا.

وقال دا سيلفا إننا نشهد كيف يؤدي انعدام أمن الغذاء، والجوع، والنزاع على الموارد الطبيعية إلى نشوء الصراعات في إقليم الساحل، إذ إن الجوع يمكن أن يكون نتيجة للصراع لكنه أيضاً سبب له، ولذا لا يجوز النظر إلى قضيتي الأمن الغذائي، والأمن والتنمية باعتبارهما منفصلتين.

وأشار غرازيانو دا سيلفا إلى أنّ أكثر من مليار يورو كانت قد حُشدت لإقليم الساحل من جانب المجتمع الدولي هذا العام، مؤكدا على ضرورة  بذل المزيد لتصعيد الدعم ودمج الاستجابات الإنسانية قصيرة الأمد بجهود التنمية طويلة المدى، بالإضافة إلى  ضمان أن تكون التدخلات من أمن الغذاء والتغذية والزراعة والصحة والتعليم والأمن، متكاملة بقدر الإمكان.

ورحّب المدير العام بالمبعوث الخاص للأمم المتحدة رومانو برودي وفريقه، الذين اجتمعوا اليوم مع المبعوثين الخاصّين، والوسطاء الدوليين، وكبار مسؤولي الأمم المتّحدة المنوّطين بالتعامل مباشرة مع الأزمة في الإقليم، بغية استعراض الأوضاع وبحث كيفيات تصعيد الدعم لجهود السلام والأمن لجميع بلدانه.

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

تواصل

 

أبريل 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« مارس    
 12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
27282930