النداء الإنساني للصومال يطلق من مقديشو

استماع /

أطلقت وكالات الأمم المتحدة اليوم نداء إنسانيا للصومال بقيمة  1.3 مليار دولار يهدف لسد الاحتياجات الإنسانية العاجلة لعدد كبير من المتضررين في البلاد. فيما يلي مزيد من التفاصيل.

أطلق منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في الصومال ستيفانو بوريتي يوم الثلاثاء نداء إنسانيا لمدة ثلاث سنوات في العاصمة الصومالية مقديشو. ويعتبر هذا النداء الأول من نوعه منذ أكثر من عشرين عاما.

ويقول يانس لاركيه، المتحدث باسم مكتب الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية إن هذا النداء مبرمج على ثلاث سنوات، وأنه يطلب مليار وثلاثة ملايين دولار أمريكي للسنة المقبلة من أجل التمكن من تنفيذ البرامج الإنسانية المخطط لها في البلاد:

"في العام الأول 2013، نحن نخطط للوصول إلى ثلاثة ملايين وثمانمائة ألف صومالي ومساعدتهم. ونحن نتحدث عن الأشخاص المتضررين داخل الصومال. فكما نعلم هناك حوالي مليون لاجئ صومالي خارج البلاد، ولكن خطة عام 2013 هي الوصول إلى ثلاثة ملايين وثمانمائة ألف متضرر داخل الصومال."

ومع ما يقرب من أربعة ملايين شخص يحتاجون إلى المساعدة، يصف مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (الأوتشا) الوضع في الصومال باعتباره واحدا من الأزمات الإنسانية الأكبر في العالم. أما عن الحاجات الفورية للمتضررين، فيوضح لاركيه:

"مازال هناك احتياجات فورية ملحة فيما يتعلق بالنشاطات المنقذة للحياة. وهذا الأمر يغطيه مخططنا. ما هو جديد أو إضافي هو أننا نهدف من خلال النداء إلى تعزيز القدرة على التكيف ومعالجة طبيعة الأزمة الإنسانية الطويلة في الصومال التي شهدنا على مر العشرين سنة الماضية من أزمات متكررة وصراع وجفاف ومجاعة وإلى ما هنالك."

لاركيه الذي كان يتحدث في حوار مع إذاعة الأمم المتحدة، أوضح أن  الطريق إلى تعزيز القدرة على التكيف طويلة وصعبة، ولكنه أشار إلى وجود حتمية مطلقة لمواصلة دعم العمل الإنساني في الصومال، مشيرا إلى أن  النداء الإنساني الجديد الذي يمتد لثلاث سنوات يسمح لقدر أكبر من الاستمرارية في البرمجة ويهدف إلى الاستجابة لاحتياجات الطوارئ الحالية من السكان في الأزمة بطريقة مستدامة. أما بشأن المشردين الصوماليين، فقال لاركيه:

"ما زال التشرد يعتبر مسألة كبيرة في الصومال. مازلنا ننفذ برامج ومشاريع إنسانية للمشردين. وكأية حالة تشرد، فإن الهدف الرئيسي لنا هو محاولة إعادة المشردين أو الاستقرار في أماكن معينة بشكل طوعي."

جدير بالذكر أنه قد تم تمويل 57 في المائة من النداء الإنساني الصومال لعام 2012، بما في ذلك توفير أكثر من 668 مليون دولار من أصل 1.1 مليار دولار المطلوبة.

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

تواصل

 

يوليو 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« يونيو    
 12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031