مدير عام الفاو يشير إلى الحاجة لقيام القطاع الخاص بدور أكبر في مواجهة الجوع والفقر

استماع /

صرح جوزيه غرازيانو دا سيلفا، مدير عام منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة، فاو، بأن القطاع الخاص يمكنه أن يقدم مساهمة هامة في الحرب على الفقر والجوع وأن يروج للإنتاج والاستهلاك المستدامين للغذاء.

وكان غرازيانو دا سيلفا يتحدث خلال اجتماع مع روابط واتحادات القطاع الخاص في مقر المنظمة في روما، بحضور ممثلين لأكثر من خمسة آلاف من شركات القطاع الخاص، وذلك في إطار سلسلة من الحوارات حول مشاركة القطاع الخاص في مبادرات خفض مستويات الفقر والجوع.

وقال مدير عام الفاو، إن القطاع الخاص يملك مساهمة هامة يمكن أن يقدمها لمنظمة الأغذية والزراعة، غير أن هذه المساهمة لم يتم الإقرار بها وتقييمها، الأمر الذي بدأ يتغير، مضيفا أن العديد من الشركات الخاصة تتبرع بموارد مالية لمكافحة الجوع والفقر، وذكر أنه من الخطأ النظر إلى القطاع الخاص باعتباره موردا لتمويل برامج الفاو فقط.

وأكد غرازيانو دا سيلفا أن هناك العديد من السبل الأخرى التي يمكن للقطاع الخاص أن يساهم من خلالها في تدعيم الأمن الغذائي، وفي حالات كثيرة فهو يقوم فعليا بذلك، مشيرا إلى استراتيجية البرازيل في برنامج محو الجوع التي توضح أن المساهمة الأعظم التي يسع القطاع الخاص تقديمها هي الدعم السياسي لأمن الغذاء.

وقال إن دعم المجتمع المدني والقطاع الخاص ضروري لبناء الإجماع وتعبئة جميع الأطراف المعنية وذات المصلحة لدعم عالم حر من الجوع.

وذكر أن الفاو بصدد وضع استراتيجية لتوجيه شركاء القطاع الخاص، تضمن الحياد والنزاهة من جانب الفاو في تعاملاتها مع القطاع الخاص.

وشجع مديرعام  المنظمة المشاركين من القطاع الخاص على الانضمام إلى الشراكة التي أعلن عن تأسيسها الأسبوع الماضي بين الفاو، ومفوضية الاتحاد الافريقي، ومعهد لولا.

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

تواصل

 

أغسطس 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« يوليو    
 12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31