في إعقاب إعلان التهدئة في غزة، إسرائيل تطالب بإدانة إيران لتسليحها "الإرهابيين" في فلسطين

استماع /

كرر المندوب الإسرائيلي الدائم لدى الأمم المتحدة، هايم واكسمن، للصحفيين في المقر الدائم ما رددته إسرائيل منذ بدء عملياتها العسكرية على قطاع غزة، وهي أن لإسرائيل الحق في الدفاع عن نفسها ضد الصواريخ التي تطلقها حماس على جنوبها.

جاء ذلك عقب إصدار مجلس الأمن الدولي مساء اليوم لبيان صحفي يرحب باتفاق التهدئة بين فلسطين وإسرائيل ويدعو الجانبين إلى تثبيت الهدوء والاستقرار والعمل على سلام شامل ومستدام. ولكن تصريحات واكسمن للصحفيين لم تخل من اتهام إيران جهارا بتسليح حماس وغيرها من الحركات الإرهابية حسبما جاء على لسان السفير الإسرائيلي:

"لقد حان الوقت لأن يدين مجلس الأمن بشكل واضح الدول الأعضاء في الأمم المتحدة التي ما زالت تمد إرهابي غزة بالأسلحة والمعدات. إيران هي في طليعة تلك الدول. اليوم فقط، كتب المتحدث باسم البرلمان الإيراني علنا أن بلاده تسلح إرهابي غزة. قال وأقتبس: نحن فخورون بتزويد الشعب الفلسطيني بالمساعدات العسكرية". الإرهابيون الفلسطينيون أنفسهم أكدوا أيضا أن أسلحتهم تأتي من إيران. رئيس الجهاد الإسلامي قال أمس، وأقتبس: "العالم أجمع يعلم أن إيران هي المورد الرئيسي لأسلحتنا."

 وردا على سؤال حول الفائدة من إبقاء الحصار على غزة إذا لم تتمكن إسرائيل من منع تسريب الأسلحة إلى داخل القطاع، أجاب المندوب الإسرائيلي:

"لا يوجد حصار على غزة. منذ سنوات عديدة يمكنك إدخال أية سلعة وبضاعة إلى غزة، بما في ذلك المساعدات الإنسانية. أذكر الجميع أنه حتى خلال الأسبوع الأخير وعلى مدى العملية الأخيرة، كانت المساعدات الإنسانية تدخل إلى غزة، وقد زودنا القطاع بالكهرباء من المحطة الكهرباء نفسها التي استهدفوها."

أحد الصحفيين سأل هايم واكسمن عن رده على إدانة اليونسكو لاستهداف إسرائيل صحفيين يقومون بواجبهم في قطاع غزة. فنفى واكسمن الأمر قائلا:

"إن إسرائيل لم تستهدف صحفيين بل استهدفت البنية التحتية لحماس. إن كان هناك مدنيون أبرياء، نحن نأسف لذلك. ولكن لا يوجد هنا معادلة أخلاقية: نحن نستهدف أهدافا عسكرية والبنية التحتية الإرهابية، أنظر إلى تفجير اليوم في تل أبيب. أنهم يستهدفون مدنيين أبرياء."
   

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

تواصل

 

أبريل 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« مارس    
 12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
27282930