بيلاي تعبر عن القلق إزاء الإعلان الجديد لحقوق الإنسان الذي اعتمدته قمة آسيان

استماع /

رحبت المفوضة السامية لحقوق الإنسان، نافي بيلاي بتجديد إعلان حقوق الإنسان والذي اعتمدته دول جنوب شرق آسيا، آسيان، رغم تحفظها على لغة الإعلان العالمي الجديد لأنه لا يتواءم مع المعايير الدولية. 

وكانت قمة رابطة دول جنوب شرق آسيا، قد بدأت أعمالها، يوم الأحد، في العاصمة الكمبودية بنوم بنه، حيث اعتمدت إعلان آسيان لحقوق الإنسان، والذي تلتزم بموجبه دول الرابطة بضمان تنفيذ الإعلان وفقا لميثاق الأمم المتحدة والإعلان العالمي لحقوق الإنسان وإعلان فيينا وغيره من سائر صكوك حقوق الإنسان التي تعتبر تلك الدول عضوا فيها.

وكانت المفوضة السامية لحقوق الإنسان، نافي بيلاي، قد لفتت الانتباه مسبقا إلى عناصر الإعلان الذي لا يفي بالمعايير الدولية، وأعربت عن القلق لعدم التشاور الشامل مع المجتمع المدني في المنطقة أثناء إعداد الإعلان. 

يشار إلى أن رابطة دول جنوب شرق آسيا، آسيان، تضم كلاً من كمبوديا وفيتنام وتايلاند ولاوس وميانمار وإندونيسيا وماليزيا وسنغافورة والفلبين وبروناي.

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

تواصل

 

يوليو 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« يونيو    
 12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031