لادسوس يحمل حركة ام 23 المسئولية عن التدهور الخطير في الوضع الأمني في شمال كيفو بالكونغو الديمقراطية

استماع /

أعرب وكيل الأمين العام لعمليات حفظ السلام ارفي لادسوس عن القلق الشديد للتدهور الخطير في الوضع الأمني في إقليم شمال كيفو بجمهورية الكونغو الديمقراطية.

وأشار لادسوس، في لقائه بالصحفيين في أعقاب جلسة المشاورات المغلقة التي عقدها مجلس الأمن اليوم إلى أن حركة ام 23 كانت قد اعتدت في الخامس عشر من الشهر الحالي على قاعدة تابعة للجيش في كيمبوبا على بعد خمسة وأربعين كيلومترا إلى شمال شرق مدينة غوما، مضيفا أن قوات الجيش نجحت في صد الهجوم. ثم أضاف:

"ومع ذلك، وفي وقت مبكر من صباح اليوم، وفي الظلام، شنت حركة ام 23 هجوما مضادا على مكان يدعى كيبومبا. وفعّلت قوات الجيش ومونوسكو (بعثة الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار في الكونغو الديمقراطية) على الفور المروحيات الهجومية فجر اليوم لاطلاق نيرانيها وصد المتمردين. ولكن، ورغم هذا الجهد، فقد سقطت كيبومبا في أيدي مجموعة ام 23".

وذكر لادسوس أن أحدث التقارير تشير إلى أن قوات الجيش ومونوسكو تحاول إيقاف أي تقدم محتمل لحركة ام 23 باتجاه غوما، في موقع يدعى كيباتي، على مسافة ثمانية عشر كيلومترا إلى الشمال من غوما.

وأفاد وكيل الأمين العام لعمليات حفظ السلام أن الآثار الإنسانية للقتال مدمرة، إذ أسفر عن نزوح نحو أربعمائة ألف شخص، تجمعوا في مخيم للاجئين، يأوي بالفعل ما يتراوح بين ستين وثمانين ألف نازح، مضيفا أن هناك خشية من تدفق هؤلاء النازحين باتجاه غوما بحثا عن الحماية إذا واصلت حركة ام 23 تقدمها. ثم قال:

"لقد تم تفعيل الخطة الأمنية الداخلية الخاصة بغوما، والتي وضعتها مونسكو والسلطات في الكونغو الديمقراطية. واعتبارا من الآن، فإن موظفي الأمم المتحدة في غوما يتجمعون في نقاط تجمع أمنية لضمان أمنهم. وقد وضعت البعثة بالبطع قواتها في حالة تأهب قصوى في غوما، داخل المدينة، وفي المطار".

جدير بالذكر أن قوات مونوسكو تقدر بنحو ستة ألاف وسبعمائة شخص في إقليم شمال كيفو، ونحو ألف وخمسمائة في غوما والمنطقة المحيطة بها.

وقد شدد لادسوس على ضرورة توقف القتال على الفور. وقال إن مجموعة ام 23 كانت وراء تجدد الأعمال العدائية وهي المسئول الرئيسي عن التدهور الخطير في الوضع الأمني والإنساني.

وقال إن أمين عام الأمم المتحدة يتابع الأزمة في الكونغو الديمقراطية بنفسه، وقد اتصل في وقت سابق من يوم السبت بوزير خارجية البلاد، للإعراب عن دعمه التام لجهود الحكومة لصد حركة ام 23، كما اتصل بالرئيس بول كاغامي ليطلب منه استخدام تأثيره على حركة ام 23، ولتهدئة الموقف، ولكبح الحركة عن مواصلة اعتداءاتها.  

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

 

أكتوبر 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« سبتمبر    
 1234
567891011
12131415161718
19202122232425
262728293031