المفوضة السامية لحقوق الإنسان تعرب عن خيبة أملها لتنفيذ أول حكم بالإعدام في باكستان خلال أربع سنوات

استماع /

ذكر مكتب المفوضة السامية لحقوق الإنسان، أن المفوضة السامية، نافي بيلاي، أعربت عن خيبة املها وحزنها للأنباء التي افادت بأن باكستان نفذت يوم الخميس أول حكم بالإعدام في البلاد منذ أربع سنوات.

وكان هذا الحكم قد صدر عام 2008 من قبل محكمة عسكرية ضد جندي قتل رئيسه.

ويقول روبرت كولفيل، المتحدث باسم المكتب:

"يعارض مكتب المفوضة السامية أحكام الإعدام في أي ظروف. وكان المكتب قد تشجع إلى حد كبير بامتداد فترة وقف الإعدامات في باكستان. وخلال زيارتها لباكستان في آيار/مايو الماضي، حثت المفوضة السامية الحكومة على ترجمة الوقف الاختياري لأحكام الإعدام في شكل حظر أكثر ديمومة، وعلى تخفيف أحكام الإعدام الصادرة على عدة آلاف من السجناء".

وأضاف كولفيل أن المفوضة السامية تأمل استمرار سريان وقف الإعدامات في النظام الجنائي  العادي، وتشدد على ضرورة  احترامه على كافة الأصعدة.

وكانت الشرطة الباكستانية قد ذكرت أن السلطات نفذت يوم الخميس أول حكم بالإعدام شنقا منذ أربع سنوات بحق السجين محمد حسين المدان بالقتل.

وذكرت زهرة يوسف، رئيسة لجنة حقوق الإنسان في باكستان إن تنفيذ حكم الإعدام جاء بعد أن رفض قائد الجيش الباكستاني طلبا بالرأفة، وبالتالي لم يؤجل الرئيس تنفيذ الحكم.

جدير بالذكر أن هناك أكثر من ثمانية آلاف سجين في باكستان ينتظرون تنفيذ أحكام بالإعدام، في وقت يعكف فيه المسئولون على مشروع قانون لحظر عقوبة الإعدام.

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

 

نوفمبر 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« أكتوبر    
 1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
30