صندوق الأمم المتحدة للسكان يساعد في توفير أمومة آمنة للنساء في بنغلاديش

استماع /

كل عام، تموت آلاف النساء في بنغلاديش لأسباب يمكن تجنبها متعلقة بالولادة. غالبية النساء لا تزال تلد في المنزل دون مساعدة قابلة ماهرة مما قد يؤدي إلى نهاية مأساوية. في هذا الإطار تساعد مبادرة يدعمها الصندوق الأمم المتحدة للسكان النساء في الحصول على المساعدة الماهرة عند الولادة والرعاية قبل الولادة في مجتمعاتهن المحلية. مزيد عن هذا الموضوع في التقرير التالي.

للنساء الفقيرات في بنغلاديش، ولادة الطفل هي أمر خطير.

تسليما البالغة من العمر ثمانية عشر عاما هي حامل... وحياتها في خطر. كانشان روي، إحدى العاملات في مجال الصحة الإنجابية والمدربات للقيام بولادة آمنة ببنغلادش، قلقة جدا:

"المريضة تعاني من آلام المخاض لعدة ساعات وليس هناك أي تقدم. قلت لأقاربها إن هذا الأمر قد يلحق ضررا بالغا بالأم والطفل. يجب أن تلد في مستشفى، وليس في منزل أو في عيادة."

ولكن عم تسليما، وصانع القرار في الأسرة، أعادها إلى المنزل بدلا من دفع ثمن ركوب سيارة أجرة إلى المستشفى المحافظة في مولفيبازار.  

جميلة البالغة من العمر ستة عشر عاما هي حامل أيضا وفي شهرها الرابع، ولكنها ليست على ما يرام. جلبتها والدتها إلى العيادة القرية. جميلة تعاني من فقر الدم، واليرقان ولديها التهاب. روشانا، الممرضة بالعيادة قالت لها إن عليها الذهاب فورا إلى المركز الصحي في المدينة. مرّ يومان، وجميلة لا تزال في المنزل... عائلتها تعطيها علاجات عشبية غير فعالة في حالتها.

كل عام، تموت آلاف النساء هنا لأسباب يمكن تفاديها أثناء الحمل والولادة. ثلاث من أصل أربع نساء لا تزال تلد في المنزل دون مساعدة طبية إذا ما ساءت الأمور.

لكن الوضع بدأ يتغير. الآن يتم تدريب مئات الممرضين. وقد تعهدت الحكومة، بدعم من صندوق الأمم المتحدة للسكان بنشر ثلاثة آلاف قابلة في أرجاء البلاد بحلول عام 2015، ورفع مستوى مهاراتهن إلى المعايير الدولية، وفقا للدكتور باباتوندي أوسوتيمهين، المدير التنفيذي لصندوق الأمم المتحدة للسكان:

"نحن نعلم أن أفضل تدخل وأهم تدخل للحد من وفيات الأمهات
هو وجود قابلة ماهرة أثناء المخاض وولادة الأطفال. "

 ماذا تقول ريخا راني ميستري، وهي قابلة أنهت تدريبها حديثا:

 "عندما تأتي امرأة للمعاينة قبل الولادة، أعطيها المشورة حول الحمل والولادة، وأنصحها بالولادة في المستشفى. عندما يحين الوقت، أتولى عملية التوليد بنفسي."

 مع وجود موظفين مدربين ومرافق محسنة، يمكن أن يحصل عدد أكبر من النساء على الرعاية قبل الولادة وأثناءها في مجتمعاتهن. كما يتوفر الآن في المستشفى المحافظة في مولفيبازار مركز للطوارئ يعمل على مدار أربع وعشرين ساعة بعدما وفرت الأمم المتحدة المعدات الجديدة للمشروع وساعدت في تدريب موظفين إضافيين.

لحسن الحظ ، وصلت تسليما إلى هناك في الوقت المناسب. وبعد جراحة عاجلة، الأم والطفل بصحة جيدة.

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

تواصل

 

أغسطس 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« يوليو    
 12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31