مجلس الأمن يدين الهجوم على بعثة الأمم المتحدة في مالي

قوات حفظ السلام في مالي خلال إحدى الدوريات في العاصمة. Photo: MINUSMA/Marco Dormino

أدان أعضاء مجلس الأمن بأشد العبارات الهجوم المعقد الإرهابي ضد معسكر بعثة الأمم المتحدة المتكاملة المتعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار في مالي (مينوسما) في كيدال، والذي أدى إلى مقتل ستة جنود من غينيا، وإصابة العديد.

وأعرب أعضاء مجلس الأمن عن خالص تعازيهم ومواساتهم لأسر الضحايا وكذلك لحكومات غينيا ومالي.

ودعا أعضاء مجلس الأمن حكومة مالي إلى التحقيق فورا في الهجوم وتقديم الجناة إلى العدالة، وشددوا على محاسبة المسؤولين عن الهجوم. وأكدوا على أن الهجمات التي تستهدف قوات حفظ السلام قد تشكل جرائم حرب بموجب القانون الدولي، وأن الإرهاب بجميع أشكاله ومظاهره يشكل واحدا من أخطر التهديدات للسلم والأمن الدوليين.

وأكد أعضاء مجلس الأمن على ضرورة تقديم مرتكبي ومنظمي وممولي ورعاة هذه الأعمال الإرهابية إلى العدالة، وشددوا على أن المسؤولين عن عمليات القتل هذه يجب أن يحاسبوا، وحثوا جميع الدول، وفقا لالتزاماتها بموجب القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة، على التعاون بشكل نشط مع جميع الجهات ذات العلاقة في هذا الشأن.

وأكد أعضاء مجلس الأمن على أن أي أعمال إرهابية هي أعمال إجرامية وغير مبررة بغض النظر عن دوافعها، في أي مكان، في أي زمان وأيا كان مرتكبوها. وأعادوا التأكيد على ضرورة قيام جميع الدول بمكافحة تلك الأعمال بكل الوسائل، وفقا لميثاق الأمم المتحدة وغيرها من الالتزامات بموجب القانون الدولي.

وأكد أعضاء مجلس الأمن دعمهم الكامل لبعثة الأمم المتحدة والقوات الفرنسية التي تدعمها. وأكدوا مجددا على دعمهم القوي للممثل الخاص للأمين العام لمالي.




البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

 

يونيو 2016
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« مايو    
 1234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930