عشرات ملايين الفتيات سيخضعن للختان بحلول 2030 إذا لم تعزز جهود محاربته

استماع /

يحيي العالم اليوم الدولي لعدم التسامح مع ختان الإناث في السادس من فبراير شباط للتوعية بمخاطر تلك الممارسة والدعوة إلى القضاء عليها في مختلف أنحاء العالم.

وقالت ليلى الينك كبيرة مستشاري العلاقات الخارجية بصندوق الأمم المتحدة للسكان إن أكثر من مائة وخمسة وعشرين مليون امرأة خضعن للختان في تسع وعشرين دولة في أفريقيا وآسيا اللتين تتركز فيهما تلك الممارسة.

"من أجل القضاء على ذلك أنشأ صندوق الأمم المتحدة للسكان ومنظمة اليونيسيف في عام 2008 البرنامج المشترك لمكافحة ختان الإناث الذي اتبع نهجا شاملا يقوم على أساس حقوق الإنسان في خمس عشرة دولة في أفريقيا باستخدام أساليب مراعية للثقافات المحلية. يهدف البرنامج إلى القضاء على تلك الممارسة خلال جيل، وقد حقق بالفعل بعض النجاحات، على سبيل المثال نبذ أكثر من عشرة آلاف مجتمع في تلك الدول ممارسة ختان الإناث، وفي الدول التي تتركز فيها تلك العادة خضعت ستة وثلاثون في المائة من الفتيات  اللاتي تتراوح أعمارهن بين الخامسة عشرة والتاسعة عشرة للختان مقابل ثلاثة وخمسين في المائة من السيدات الأكبر عمرا. بما يدل على تراجع اتباع ممارسة الختان."

وحذرت الينك من أن عدم تعزيز جهود مكافحة تلك الممارسة سيؤدي إلى خضوع نحو ستة وثمانين مليون فتاة بأنحاء العالم لشكل من أشكال الختان بحلول عام 2030.

وتتركز ممارسة ختان الإناث في دول منها الصومال وغينيا وجيبوتي ومصر.

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

 

ديسمبر 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« نوفمبر    
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031