اليونسكو توجه تحية للاعتراف بحريّة التعبير والإعلام في الدستور التونسي الجديد

استماع /

وجهت إيرينا بوكوفا المديرة العامة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة، اليونسكو، تحية لاعتماد المجلس الوطني التونسي للدستور الجديد للبلاد، مشيرة إلى أن هذا الأمر يعد انتصارا للديمقراطية والنقاش المدني وحقوق الإنسان.
وفي بيان بهذه المناسبة، أشارت بوكوفا إلى أنها سعيدة على وجه الخصوص باعتماد الفصلين 30 و 31 بشأن حرية الرأي والتعبير والإعلام واللذين يتماشيان مع توصيات اليونسكو ويمثلان تتويجاً لعمل دام قرابة سنتين من النقاش وتوعية المجتمع المدني التونسي والمدافعين عن حرية التعبير والشركاء الدوليين.
كما شددت المديرة العامة لليونسكو على أهمية المساواة في الحقوق بين الرجال والنساء المعترف بها في الدستور والتي تمثل خطوة هامة أخرى في مجال حقوق الإنسان الأساسية.
يشار إلى أن اليونسكو كانت قد افتتحت مكتبا فرعيا لها في تونس غداة الثورة التونسية في عام 2011 يُعنى على وجه الخصوص بمرافقة الجهود المبذولة في تونس في هذا الاتجاه، كما التزمت المنظمة التزاماً قوياً بتدريب الصحفيين وتطوير وسائل الإعلام.

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

 

ديسمبر 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« نوفمبر    
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031