الجمعية العامة تصوت على قرار يدعو اسرائيل للامتثال للقانون الدولي وعدم استغلال الموارد الطبيعية

استماع /

دعت اللجنة الاقتصادية والمالية التابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة، اسرائيل إلى وقف استغلال واستنزاف وتعريض الموارد الطبيعية في الأراضي العربية المحتلة للخطر. 

وتبنت الأغلبية الساحقة في اللجنة الثانية في الجمعية العامة يوم الرابع عشر من الشهر الجاري، قرارا يدعو اسرائيل إلى وقف جميع الاجراءات بما في ذلك التي يرتكبها المستوطنون الإسرائيليون في الاضرار بالبيئة، مثل القاء النفايات في الأرض الفلسطينية المحتلة بما في ذلك القدس الشرقية والجولان السوري المحتل، كما شدد القرار على أن جدار الفصل والمستوطنات التي يجري بناؤها من قبل اسرائيل في الأرض المحتلة والقدس الشرقية وما حولها، منافية للقانون الدولي وتعمل على حرمان الشعب الفلسطيني من موارده الطبيعية.

المندوب الاسرائيلي في اللجنة الثانية استهجن هذا القرار معللا أن اللجنة منخرطة في أمر لا داعي له، بدلا من معالجة قضايا مثل التنمية المستدامة وقضايا الفقر، وقال: 

"هذا القرار لا يؤدي إلى تحسين العلاقات بين اسرائيل وفلسطين ولا إلى تشجيع الحوار والمصالحة في المنطقة. ما يفعله القرار هو السماح لبعض الدول بالاساءة إلى عمل اللجنة وإلى بلادي. لقد تم اتخاذ القرار بدافع المشاعر المعادية لاسرائيل، وتم تصميمه بشكل يعزز الانقسام والاختلاف في الوقت الذي يجب أن يشجع المجتمع الدولي على أن تحل مثل هذه القضايا من خلال التفاوض".

 بدوره، قال المندوب الفلسطيني إن الموافقة على مشروع القرار من قبل اللجنة الثانية يعد شهادة على الأهمية التي توليها الدول لقضايا التنمية والازدهار، مشيرا إلى أن التصويت بالأغلبية الساحقة لصالح القرار، يؤكد من جديد على حق الشعب الفلسطيني في السيادة على موارده الطبيعية وعلى أن المجتمع الدولي يتحدث بوضوح ضد الاحتلال الإسرائيلي.

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

تواصل

 

أغسطس 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« يوليو    
 12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31