فاليري آموس تدعو مجلس الأمن إلى ضمان وصول المساعدات إلى المحتاجين في سوريا

استماع /

دعت فاليري آموس وكيلة الأمين العام للشئون الإنسانية مجلس الأمن الدولي إلى الضغط على الحكومة السورية وجماعات المعارضة على الأرض لضمان توصيل المساعدات إلى المحتاجين.

وفي جلسة عقدها المجلس حول الأوضاع في الشرق الأوسط، قالت آموس:

"قلت أنا وزملائي مرارا إن العملية السياسية الحقيقة هي السبيل الوحيد الكفيل بوقف المعاناة الهائلة للشعب السوري، وإن الوضع الراهن لا يمكن أن يستمر. في الوقت نفسه نحن بحاجة إلى مزيد من العمل الإنساني للوصول إلى النساء والرجال والأطفال العاديين العالقين في هذا الصراع. إن أحدا لا يتحمل التزاماته وفق القانون الإنساني الدولي وحقوق الإنسان بشكل جاد، ويتعين على هذا المجلس فعل كل ما يمكن لضمان تطبيق توصياته ولأن تتفهم أطراف الصراع ضرورة تحمل التزاماتها بجدية."

وكان مجلس الأمن الدولي قد أصدر بيانا رئاسيا في أوائل أكتوبر تشرين الأول دعا فيه جميع الأطراف إلى ضمان توفير المساعدات الإنسانية بتجرد من أي انحياز أو غرض سياسي.

وشددت منسقة الإغاثة الطارئة على الحاجة إلى تنفيذ هدنة إنسانية في جميع المناطق التي تعد المجتمعات فيها رهينة لطرف أو لآخر في الصراع، وذلك كي يتمكن عمال الإغاثة من تقديم الغذاء والدواء ومواد الإيواء للمحتاجين.

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

تواصل

 

أبريل 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« مارس    
 12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
27282930