مخيم جديد للاجئين السوريين في كردستان العراق

استماع /

عندما فتحت حكومة شمال العراق حدودها، وصل آلاف اللاجئين السوريين. ففي أسبوع واحد فقط، عبر أكثر من أربعين ألف شخص. وبما أن مخيم دوميز أصبح مكتظا جدا، تم إنشاء مخيم مؤقت في كواوارغوست. التقرير التالي يلقي الضوء على وضع اللاجئين في المخيم الجديد والمساعدات التي تقدمها وكالات الأمم المتحدة..

قبل أسبوع في منطقة كاوارغوست، لم يكن هناك شيء إلا الفراغ... الآن امتلأ المكان بمئات الخيام والمأوى للآلاف اللاجئين.

فعندما فتحت حكومة شمال العراق حدودها، تدفق الآلاف في أسبوع واحد فقط. مما أجبر المفوضية العليا لشؤون اللاجئين والوكالات الأممية الأخرى على إنشاء مخيم مؤقت في كاوارغوست Kawargost، خاصة وأن مخيم دوميز مكتظ بالفعل.

وقد فاق عدد اللاجئين الجدد السبعة آلاف، وسيصل المزيد في الأيام المقبلة.

اللاجئ الكردي السوري علي عمر البالغ من العمر سبعين عاما، أتى من محافظة الحسكة بسوريا:

"ظروفي الصحية سيئة للغاية، أنا مريض جدا. كنت اليوم جائعا جدا وقدمت لي المفوضية غذاءً وماء. زوجتي أيضا كبيرة في السن ومريضة، ونحن لا نستطيع الذهاب إلى أماكن توزيع المساعدات. وقد أخذتني المفوضية أيضا إلى العيادة حيث أعطوني هذه الأدوية. أنا حقا أشكر المفوضية لإنقاذ حياتي."

توفير هذه الخدمات بسرعة، يعد تحديا للوكالات الإنسانية. إذ يتم جلب الطعام والماء من العاصمة أربيل الواقعة على بعد 60 كيلومترا. ويتم حاليا بناء مخيمات جديدة ويتم التخطيط لبناء المزيد.

وفي هذا السياق أعربت مفوضية اللاجئين عن امتنانها للحكومة الكردية لفتح حدودها. كلير بورجوا من مكتب المفوضية بالعراق:

"ينبغي أن يسمح لكل طالبي اللجوء بالدخول إلى البلاد للعثور على الحماية والأمن."

وقد بدأ برنامج الأغذية العالمي (WFP) بتوزيع الحصص الغذائية على اللاجئين السوريين القادمين إلى العراق، حيث استجاب البرنامج بسرعة لهذا التدفق وقدم المواد الغذائية إلى الأسر في أكثر من 1،000 خيمة في مخيم العبور كاوارغوست، بالقرب من أربيل.

وكل عائلة تحصل على حصة شهرية من طحين القمح والأرز والزيوت النباتية والعدس والملح والسكر والمعكرونة.

أمل البالغة من العمر 25 عاما هي أم لأربعة أطفال، وقد وصلت من القامشلي مع عائلتها وهي إحدى المستفيدات من خدمات البرنامج:

"لقد قصفونا بالقذيفة وهربنا. فجئنا إلى المنطقة ... والله إنهم يبذلون قصارى جهدهم لمساعدتنا." 

ويقوم البرنامج بحشد الموارد الغذائية في المنطقة لتقديم المساعدة ل185،000 شخص لمدة شهر، كما أوضحت عبير عطيفة، المتحدثة باسم برنامج الأغذية العالمي:

"يقدم برنامج الأغذية العالمي مساعدات غذائية لجميع الوافدين الجدد إلى مخيم كاوارغوست ويخطط إلى حشد المزيد من الطعام من مختلف أنحاء المنطقة حتى نتمكن من تلبية احتياجات جميع اللاجئين الغذائية فيما يستمر تدفق المزيد من سوريا إلى العراق."

ومع التدفق الأخير أصبح العدد الإجمالي للاجئين السوريين في العراق أكثر من 192،000 شخص. ويتوقع أن يستمر، مع تقارير تفيد بأن هناك أكثر من 100،000 شخص نزحوا داخليا على الجانب السوري من الحدود.

معظم القادمين الجدد إلى كاوارغوست هم من النساء والأطفال والمسنين. ويؤوي المخيم الآن حوالي 15،000 لاجئ.

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

تواصل

 

أبريل 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« مارس    
 12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
27282930