سيل من الأكراد السوريين يتجهون إلى إقليم كردستان في العراق هربا من القتال الدائر في سوريا

استماع /

ذكرت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين أن أكثر من 30،000 سوري، معظمهم من الأكراد، فروا إلى إقليم كردستان بشمال العراق في الأيام الخمسة الماضية، وذلك بسبب القتال بين الجماعات المسلحة والنقص في الغذاء والماء والكهرباء. المزيد حول أوضاع هذه الدفعة الجديدة من اللاجئين السوريين في التقرير التالي.

منذ يوم الخميس الماضي بدأ الأكراد السورييون يتدفقون إلى إقليم كردستان بشمال العراق بعد فرارهم لمسافة طويلة من شمال سوريا.

وفي يوم التاسع عشر من الشهر الحالي بلغ عدد اللاجئين في سحيلة الواقعة على بعد مئة وعشرين كيلومترا شمال غربي الموصل أكثر من 4،800 شخص. بعضهم جاء من مدينة المالكية في محافظة الحسكة. وقد ذكروا للمفوضية العليا لشؤون اللاجئين أنهم فروا من القصف. وكان آخرون قد وصلوا من عفرين وحلب، والقامشلي.

بيروز راشد، أحد اللاجئين السوريين:

"لقد جئنا من القامشلي. استغرق رحلتنا ثلاثة أيام للوصول إلى هنا، ونحن هربنا من الحياة الفقيرة تحت النار والرصاص التي أثرت على الآلاف من الأبرياء. لا توجد وظائف، لا مستقبل لأطفالنا وهذا هو أحد الأسباب التي أدت بنا إلى هنا، لتغيير حياتنا."

المصاعب كانت كبيرة جدا ولم يعد الأمر يحتمل، قال كثيرون ومن بينهم ريفان فاركو:

"لم يكن لدينا خيار سوى الرحيل. لا يوجد عمل هناك. أنا أشكر الرئيس على فتح الحدود."

ومع وصول عشرات الآلاف من الناس منذ الأسبوع الماضي، تعتبر عملية النزوح الجديدة من سوريا من بين أكبر العمليات التي شهدته مفوضية اللاجئين منذ بدأ النزاع الذي يدخل الآن عامه الثالث. دان ماك نورتون المتحدث باسم المفوضية في جنيف:

"بدأ التدفق يوم الخميس الماضي عندما فتحت سلطات حكومة إقليم كردستان فجأة جسر بيشخابور المؤقت شمال سحيلة، مما أتاح لعدة مئات من الاشخاص، الذين كانوا يخيمون في المنطقة منذ وقت سابق الأسبوع الماضي، دخول العراق. وبحلول نهاية ذلك اليوم، تدفق الآلاف من الناس قد عبر نهر دجلة. وأعقب ذلك عبور حوالي 6،000 شخص يوم الأحد عندما وُجِّهَ الفارون إلى استخدام معبر سحيلة، إلى الجنوب من بيشخابور."

وقد حددت حكومة إقليم كردستان موقعا إضافيا في كوشتابا حيث قد تشيد المفوضية مخيم آخر للعبور.

وردا على سؤال حول هوية الفارين إلى إقليم كردستان، أوضح ماك نورتون في مؤتمر صحفي بجنيف:

"لا نملك حتى الآن بيانات دقيقة عن التركيبة العرقية لأولئك الذين يعبرون الحدود، على الرغم من أنه يعتقد أن الغالبية هي من الأكراد السوريين. وفي هذه المرحلة ليس من الممكن أن نعطي تفاصيل حول كيف يتم تحديد كوتا عدد الأشخاص الذين يسمح لهم بعبور الحدود. والجسر الذي كان يستخدم لعبور النازحين قد أغلق الآنوأصبح يستخدم فقط للسلع التجارية. وما فهمناه هو أن فتح الجسر كان بالاتفاق مع كلا الجانبين. ويجري العمل على تقييم الوضع وأعداد الأشخاص الراغبين في عبور الحدود."

يشار إلى أن أكثر من مليون وتسعمئة لاجئ سوري مسجلين كلاجئين أو قدموا طلبات للتسجيل لدى المفوضية العليا لشؤون اللاجئين ... والأزمة مستمرة...

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

تواصل

 

أغسطس 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« يوليو    
 12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31