خبراء أمميون يدعون ايران إلى الافراج عن زعماء الطائفة البهائية

استماع /

دعت مجموعة من خبراء الأمم المتحدة المستقلين لحقوق الإنسان، السلطات الإيرانية إلى الافراج الفوري عن سبعة من زعماء الطائفة البهائية، والمعروفة باسم ياران، والذين تم اعتقالهم منذ خمس سنوات تقريبا.

وكانت السلطات الايرانية قد اعتقلت في الرابع عشر من أيار/مايو عام 2008، سبعة من زعماء الطائفة البهائية، كانوا قد شكلوا مجموعة وطنية مخصصة للبهائيين الايرانيين تسمى ياران، وتم احتجازهم لأكثر من عشرين شهرا دون توجيه اتهامات لهم كما قد تم تقييد فرص وصولهم إلى المحامين. وفي آب/أغسطس عام 2010،  صدر الحكم عليهم بالسجن لمدة عشرين عاما بتهمة التجسس والدعاية ضد النظام والتواطؤ والتعاون لغرض تعريض الأمن القومي ونشر الفساد على الأرض.

يشار إلى أن الدستور الايراني يعترف رسميا بحماية أربعة ديانات، وهي الاسلام والمسيحية واليهودية والزرادشتية، ولكن الديانة البهائية تقع خارج الضمانات الدستورية المحلية.  وقد أعربت هيئات الأمم المتحدة، ومن ضمنها لجنة حقوق الانسان، مرارا عن قلقها للقوانين والسياسات التي تحد من قدرة البهائيين على تشكيل المؤسسات الدينية، ودخول الجامعات والحصول على وظائف في القطاع العام في إيران.

البرنامج اليومي
البرنامج اليومي
Loading the player ...

تواصل

 

أبريل 2014
الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
« مارس    
 12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
27282930